مطار الرياض

تحت رعاية الملك سلمان بن عبدالعزيز والأمير محمد بن سلمان، أطلق الأمير فيصل بن بندر النسخة الثانية لدورة الألعاب السعودية في الرياض. تضم الدورة أكثر من 6000 رياضي يتنافسون في مجموعة من الرياضات، وذلك بدعم مستمر من القيادة السعودية للقطاع الرياضي.