إيلون ماسك يهدد بوقف الإنترنت الفضائي عن أوكرانيا | Starlink

قال الملياردير الأمريكي إيلون ماسك إن شركته سبايس إكس لن تستطيع الاستمرار في تمويل تقديم خدمات الإنترنت عبر شبكة ستارلينك إلى أجل غير مسمى.

وكان أغنى رجل في العالم قد أطلق خدمات ستارلينك للإنترنت عبر الأقمار الصناعية في أوكرانيا لمساعدة المدنيين والجيش الأوكراني.

لكن وسائل إعلام أمريكية نشرت تقارير الشهر الماضي أفادت بأن ماسك طلب من وزارة الدفاع الأمريكية تحمل نفقات تمويل تلك الخدمات بدلا منه.

ونشر إيلون ماسك تغريدة على حسابه على موقع تويتر جاء فيها: “سبايس إكس لا تطالب باسترداد التكلفة السابقة، لكنها لا تستطيع الاستمرار في تمويل المنظومة القائمة بالفعل إلى أجل غير مسمى”.

وتعمل خدمات ستارلينك على توفير إنترنت فائق السرعة اعتمادا على شبكة من الأقمار الصناعية. ولعبت هذه الخدمات دورا حيويا في دعم القوات الأوكرانية أثناء القتال من أجل استعادة السيطرة على أراضيها.

وعزت أوكرانيا الفضل إلى ستارلينك في إعادة تشغيل البُنى التحتية في المناطق الرئيسية بعد أكثر من 100 ضربة صاروخية روسية تلقتها البلاد هذا الأسبوع.

ولكن تشغيل الإنترنت باستخدام هذه الخدمات تقدر تكلفته بحوالي 20 مليون دولار شهريا، وفقا لـ إيلون ماسك الذي قال إن سبايس إكس أنفقت 80 مليون دولار حتى الآن حتى تمكن أوكرانيا من الاتصال بالإنترنت.

وقال إيلون ماسك: “إضافة إلى مستقبلات الإشارة الخاصة، علينا إنشاء وإطلاق وصيانة وتجديد الأقمار الصناعية والمحطات الأرضية”.

وأضاف ماسك: “علينا أيضا أن نستمر في توفير دفاعات ضد الهجمات الإلكترونية والتشويش، وهي المهمة التي تزداد صعوبة”.

وفي محاولة لتهدئة التوترات بين ماسك وكييف، قلل نائب رئيس وزراء أوكرانيا من الخلاف القائم في تغريدة عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي تويتر أكد فيها أن مالك سبيس إكس “أحد أكبر المتبرعين من القطاع الخاص لصالح أوكرانيا”.

وقال مستشار في الرئاسة الأوكرانية إن كييف سوف تتوصل إلى حل من أجل استمرار تشغيل خدمات ستارلينك.

واقترح إيلون ماسك، عبر حسابه على تويتر، حلا لتسوية الأزمة يتضمن اعتراف أوكرانيا بضم شبه جزيرة القرم إلى روسيا والموافقة على إجراء استفتاءات على الانضمام للاتحاد الروسي في المناطق التي تحتلها القوات الروسية. ورحب الكرملين بمقترح ماسك فور نشره في وقت سابق من هذا الشهر.

ولكن السفير الأوكراني المنتهية فترته لدى برلين نشر تغريدة على حسابه على تويتر وجه فيها حديثه إلى إيلون ماسك طالبا منه أن يدع أوكرانيا وشأنها، مستخدما ألفاظا غير لائقة.

وأعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ضم 4 مناطق أوكرانية إلى الاتحاد الروسي عقب ما يسمى بعمليات “استفتاءات”، على الرغم من رفض أوكرانيا وانتقادات غربية.

كما اقترح إيلون ماسك أن يعترف العالم “رسميا” بتبعية شبه جزيرة القرم لروسيا، وهي المنطقة التي أعلن بوتين ضمها في 2014.

ونفى الملياردير ماسك ما تردد هذا الأسبوع عن أنه تحدث إلى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قبل أن ينشر استطلاع الرأي بخصوص مقترحه للسلام بين روسيا وأوكرانيا.

وقال إيلون ماسك: “تحدثت مع بوتين مرة واحدة فقط منذ حوالي 18 شهرا، والتي تناولنا خلالها قضايا تتعلق بالفضاء”.

وجاءت هذه التصريحات عقب مزاعم رددها باحث في أحد المراكز المتخصصة تضمنت أن ماسك أخبره شخصيا بمحادثته مع الرئيس الروسي.

American billionaire Elon Musk said that his company, SpaceX, will not be able to continue funding the provision of Internet services via the Starlink network indefinitely.

The world’s richest man launched Starlink satellite internet services in Ukraine to help the Ukrainian military and civilians.

But US media published reports last month that Musk had asked the US Department of Defense to bear the costs of financing those services instead.

And Elon Musk posted a tweet on his Twitter account, saying: “SpaceX is not asking for a refund of the previous cost, but it cannot continue to fund the already existing system indefinitely.”

Starlink services provide high-speed Internet based on a network of satellites. These services played a vital role in supporting Ukrainian forces during the fight to regain control of their territory.

Ukraine credited Starlink with restarting infrastructure in key regions after more than 100 Russian missile strikes this week.

But running the Internet using these services is estimated to cost about $20 million a month, according to Elon Musk, who said SpaceX has spent $80 million so far to get Ukraine online.

“In addition to special signal receivers, we need to build, launch, maintain and renew satellites and ground stations,” said Elon Musk.

“We also have to continue to provide defenses against cyberattacks and jamming, which is an increasingly difficult task,” Musk added.

In an attempt to calm tensions between Musk and Kiev, Ukraine’s deputy prime minister downplayed the dispute in a tweet on his Twitter account in which he asserted that the owner of SpaceX was “one of the largest private donors to Ukraine”.

An adviser to the Ukrainian presidency said that Kyiv will come up with a solution in order to continue the operation of Starlink services.

Elon Musk proposed, through his Twitter account, a solution to the crisis, which includes Ukraine’s recognition of the annexation of Crimea to Russia and the approval of holding referendums on joining the Russian Federation in the areas occupied by Russian forces. The Kremlin welcomed Musk’s proposal as soon as it was published earlier this month.

But the outgoing Ukrainian ambassador to Berlin posted a tweet on his Twitter account in which he addressed his speech to Elon Musk, asking him to leave Ukraine alone, using inappropriate language.

Russian President Vladimir Putin announced the annexation of 4 Ukrainian regions to the Russian Federation after the so-called “referendums”, despite Ukraine’s rejection and Western criticism.

Elon Musk also suggested that the world “officially” recognize the dependence of the Crimea peninsula on Russia, a region that Putin announced its annexation in 2014.

The billionaire billionaire denied reports this week that he spoke to Russian President Vladimir Putin before publishing an opinion poll on his peace proposal between Russia and Ukraine.

“I spoke to Putin only once, about 18 months ago, during which we discussed issues related to space,” Musk said.

These statements came after allegations made by a researcher in one of the specialized centers, including that Musk personally told him of his conversation with the Russian president.

2 thoughts on “إيلون ماسك يهدد بوقف الإنترنت الفضائي عن أوكرانيا | Starlink”

Leave a comment