الأميرة يوجين Princess Eugene

الأميرة يوجين تخالف التقليد Princess Eugene breaks tradition
الأميرة يوجين تخالف التقليد Princess Eugene breaks tradition

هل تخالف الأميرة يوجين هذا التقليد الملكي؟

من المقرر أن تستقبل بريطانيا مع حلول العام المقبل 2021, طفلاً ملكياً جديداً، حيث أعلنت الأميرة يوجين Princess Eugenie وزوجها جاك بروسبانك Jack Brooksbank عن حملها  في طفلهما الأول، كما أعلن قصر باكنغهام خبر أنباء حمل الأميرة يوجين في طفلها الأول عبر بيان رسمي.

‏من المقرر أن تستقبل بريطانيا بحلول العام المقبل، طفلا ملكيا جديدا، حيث أعلنت الأميرة يوجين Princess Eugenie، وزوجها جاك بروسبانك Jack Brooksbank، عن حملها في طفلهما الأول، كما أعلن قصر باكنغهام عن أنباء حمل الأميرة يوجين في طفلها الأول في بيان رسمي.

‏حمل الأميرة يوجين يعني أيضا أن العالم سيشاهد مرة أخرى مجموعة من التقاليد الملكية المميزة والخاصة بالأطفال الملكيين، والتي من المتوقع أن تتبعها الأميرة يوجين، وأبرزها تقليد إبلاغ الملكة أولا بولادة الطفل، ووضع إعلان رسمي بولادة الطفل على حامل مذهب أمام بوابة قصر باكنغهام.

‏إلا أن الأميرة يوجين قد تقرر مخالفة تقليد ملكي شهير وهو تقليد إقامة مراسم تعميد خاصة للطفل الملكي. طبقا للتقاليد الملكية فإن الطفل الملكي يتم تعميده في مراسم خاصة بعيدا عن أعين أفراد الجمهور ووسائل الإعلام بعد حوالي ثلاثة أو أربعة أشهر من ولادته، قبل أن يتم نشر صور رسمية لمراسم التعميد.

‏إلا أن الأميرة يوجين قد تقرر أن تكون مراسم تعميد طفلها الأول علنية على غرار مراسم تعميدها، حيث أجريت مراسم تعميد علنية للأميرة يوجين في كنيسة سانت ماري المجدلية في ساندرينجهام في ديسمبر 1990.

‏بعد أن قرر والديها الأمير أندرو “Prince Andrew” وسارة دوقة يورك Sarah, Duchess of York، أن تقام مراسم تعميدها خلال قداس يوم الأحد التقليدي في الكنيسة، لتصبح بذلك أول طفل ملكي بريطاني تجرى له مراسم تعميد علنية.

الأميرة يوجين تخالف التقليد Princess Eugene breaks tradition
الأميرة يوجين تخالف التقليد Princess Eugene breaks tradition

Does Princess Eugene break this royal ؟tradition

Britain is scheduled to receive, by next year 2021, a new royal child, as Princess Eugenie and her husband Jack Brooksbank announced that she was pregnant with their first child, and Buckingham Palace announced news of Princess Eugen’s pregnancy in her first child through an official statement.

Britain is set to receive a new royal child by next year, as Princess Eugenie and her husband Jack Brooksbank announced that she was pregnant with their first child, and Buckingham Palace announced news of Princess Eugen’s pregnancy in her first child in an official statement.

Princess Eugen’s pregnancy also means that the world will witness once again a set of distinctive royal traditions of royal children, which Princess Eugene is expected to follow, most notably the tradition of informing the Queen first of the baby’s birth, and placing an official announcement of the baby’s birth on a gilded stand in front of the Buckingham Palace gate.

However, Princess Eugene may decide to violate the famous royal tradition, the tradition of holding special baptism ceremonies for the royal child.

According to royal tradition, a royal child is baptized in a private ceremony, away from the public and the media, about three or four months after his birth, before official photos of the baptism are published.

However, Princess Eugene may decide that the baptismal ceremonies of her first child should be public, similar to her baptism ceremonies, in which a public baptism ceremony for Princess Eugene was held at St Mary Magdalene Church in Sandringham in December 1990.

After her parents, Prince Andrew and Sarah Duchess of York, decided to hold her baptism during the traditional Sunday mass in the church, she became the first British royal child to have a public baptism ceremony.

أترك تعليق هنا Leave a comment here

%d مدونون معجبون بهذه: