ميسي ينتصر في كوبا أمريكا | Messi wins in Copa America

Lionel Messi
ميسي ورفاقه يحققون الحلم

تمكن فريق ميسي مع منتخب الأرجنتين من تحقيق كوبا أمريكا بعد صبر طويل مع الحلم الذي صبر عليه ميسي كثيرا وحقق ما كان يحلم به وفاز باللقب القاري كوبا أمريكا مع منتخب بلاده.

نعم صحيح ميسي لم يحقق هدف الفوز ولكن الذي حمل التوقيع هو دي ماريا، حيث فرض نفسه نجماً للبطولة القارية بأربعة أهداف وخمس تمريرات حاسمة مع مسيرة منتخب الأرجنتين.

حلم ميسي تحقق

أصبح حلم ليونيل ميسي واقع حقيقي وتم فك نحسه مع منتخب الأرجنتين وقاده إلى التتويج لقب بطولة كوبا أمريكا لكرة القدم على حساب البرازيل المضيفة 1- صفر يوم أمس السبت (10 من يوليو/ تموز 2021)، على ملعب ماراكانا في العاصمة ريو دي جانيرو، ليحصد أفضل لاعب في العالم ست مرات مع أول ألقابه الكبرى في القارة.

حيث خاض ميسي رابع نهائي في كوبا أمريكا، بعد أن خسر في عام 2007 أمام البرازيل بثلاثية وعام 2015 وعام 2016 ضد تشيلي مرتين بركلات الترجيح, وكما خسر منتخب الأرجنتين في نهائي مونديال 2014 والتي اقيمت في البرازيل أمام ألمانيا صفر-1 بعد التمديد الأشواط الإضافية.

وعند هذه النقطة الحاسمة وبسبب هدف دي ماريا منتصف الشوط الأول، أحرزت الأرجنتين لقبها الأول في البطولة القارية في أمريكا الجنوبية منذ آخر بطولة عام 1993.

ميسي ونيمار

وهنا تأتي أقدار الدنيا ويحقق ميسي وهو في عمر 34 عاماً، حلمه بينما خرج اللاعب البرازيلي نيمار، زميله السابق في نادي برشلونة الإسباني والمتألق بهذه البطولة بهدفين وثلاث تمريرات حاسمة، وهو خالي الوفاض.

حيث نزلت دموع نيمار النجم البرازيلي بعد إعلان الحكم نهاية المباراة، فقد كان هو أيضاً طامحاً لإحراز أول ألقابه الكبرى مع منتخب بلاده,  وبعد صافرة النهاية حصل عناق طويل ومؤثر بين ميسي ونيمار.

وفي نفس الوقت لم يسجل ميسي في النهائي، ولكن ابتسم الحظ إلى زميله دي ماريا (33 عاماً)، جناح أيسر في فريق باريس سان جرمان الفرنسي، الذي لعب كرة ساقطة ذكية فوق الحارس إيدرسون هزّت الشباك بعد تمريرة من رودريغو دي بول.

وبعد التتويج الكبير قال دي ماريا: “أردت أن أبكي وهذا ما حصل, الكثير شككوا في منتخب الأرجنتين، ولكننا واصلنا العمل وقدمنا أفضل ما لدينا, وحققنا اللقب الذي كنا نحلم به بالفوز على البرازيل هنا في ملعبهم المميز”.

منتخب البرازيل الجريح

وبهذا الفوز لمنتخب الأرجنتين عادلت الرقم القياسي في عدد الألقاب القارية، بقيمة 15 لقب بالتساوي مع منتخب الأوروغواي، وفي المقابل توقف رصيد البرازيل عند تسعة ألقاب ومنيت بخسارتها الأولى على أرضها في أكثر من 2500 يوم بدون هزيمة.

وهذه أول مرة من أصل تسع بطولات قارية، تعجز منتخب البرازيل وهي مضيفة للبطولة من إحراز اللقب, وصحيح أن منتخب البرازيل سقط في ملعبها ماراكانا، إلا أن هذه الهزيمة لا تزال أقل مرارة من خيبة ماراكاناسو في المباراة الحاسمة في مونديال عام 1950 أمام الأوروغواي (1-2).

وقتها تم تغيير ألوان المنتخب البرازيل باللون الحالي الأصفر والأزرق وكان قبله باللون الأبيض, والثانية الهزيمة المذلة أمام ألمانيا 1-7 في نصف نهائي مونديال كأس العالم عام 2014.

وكانت الخسارة الأولى للمنتخب البرازيل مع المدرب تيتي في مباراة ضمن بطولة رسمية منذ ربع نهائي مونديال كأس العالم في روسيا عام 2018 أمام بلجيكا (1-2).

Lionel Messi
dream final argentina vs brazil

Messi’s team with the Argentine national team managed to achieve the Copa America after a long patience with the dream that Messi had so much patience and achieved what he dreamed of and won the continental title Copa America with his country.

Yes, it is true that Messi did not achieve the winning goal, but the one who signed the signature was Di Maria, who imposed himself as a star in the continental championship with four goals and five assists with the Argentine national team.

Messi’s dream come true

Lionel Messi’s dream became a reality, and his jinx was debunked with the Argentine national team and led him to crown the Copa America title at the expense of the host Brazil 1-0 yesterday, Saturday (10 July 2021), at the Maracana Stadium in the capital, Rio de Janeiro, to win The best player in the world six times with his first major titles on the continent.

Messi played the fourth final in the Copa America, having lost in 2007 to Brazil with three goals and in 2015 and 2016 against Chile twice on penalties, and Argentina also lost in the 2014 World Cup final, which was held in Brazil against Germany 0-1 after the extension of overtime.

At this decisive point, due to Di Maria’s goal midway through the first half, Argentina won their first title in the continental championship in South America since the last tournament in 1993.

Messi and Neymar

Here comes the fates of the world, and Messi, at the age of 34, achieves his dream, while the Brazilian player Neymar, his former teammate in Barcelona,​​​​and the brilliant player in this tournament, came out with two goals and three assists, empty-handed.

Neymar, the Brazilian star, shed tears after the referee announced the end of the match. He was also aspiring to win his first major title with his country, and after the final whistle, a long and touching hug took place between Messi and Neymar.

At the same time, Messi did not score in the final, but luck smiled on his colleague Di Maria (33 years), a left winger in the French team Paris Saint-Germain, who played a smart lob over goalkeeper Ederson who shook the net after a pass from Rodrigo de Paul.

After the big win, Di Maria said: “I wanted to cry and this happened. Many doubted the Argentina national team, but we continued to work and did our best, and we achieved the title that we dreamed of by beating Brazil here in their special stadium.”

The injured Brazil team

With this victory, Argentina equaled the record for the number of continental titles, equal to 15 titles with the Uruguayan team. On the other hand, Brazil’s balance stopped at nine titles and suffered its first loss at home in more than 2,500 days without defeat.

This is the first time out of nine continental championships that Brazil, the host of the tournament, has failed to win the title, and it is true that the Brazilian team fell in its Maracana stadium, but this defeat is still less bitter than the disappointment of the Maracanasu in the decisive match in the World Cup in 1950 against Uruguay (1 -2).

At that time, the colors of the Brazilian national team were changed to the current yellow and blue, and it was before it in white, and the second humiliating defeat against Germany 1-7 in the World Cup semi-finals in 2014.

It was the first loss for the Brazilian national team with coach Tite in an official tournament match since the quarter-finals of the World Cup in Russia in 2018 against Belgium (1-2).

2 thoughts on “ميسي ينتصر في كوبا أمريكا | Messi wins in Copa America

Comment here

%d مدونون معجبون بهذه: