التنمية البشرية Human Development

التنمية البشرية Human Development
التنمية البشرية Human Development

أصبحت التنميّة البشرية أو كما يحب البعض أن يطلق على هذا المفهوم التنمية الإجتماعية من أساسيات أغلب الدول في التطور الإنساني والعمراني. ولكن هل سألت نفسك مفهوم التنمية البشرية كيف ظهر ولماذا ظهر ومتى ظهر هذا المفهوم سوف نتحدث عنه في هذه المقالة.

ظهور مفهوم التنمية البشرية

ظهر هذا المفهوم بعد الحرب العالمية الثانية من قبل الحكومات والدول في تطوير بلدانها والإشراف من قبل الأمم المتحدة ألمانيا اليابان أوروبا الشرقية كوريا سنغافورة.

تعريف التنمية البشرية

إن مصطلح التنمية البشرية يعتمد على أن الإنسان هو أداة قوية التنمية حيث تعتبر التنمية البشرية النمو الاقتصادي وسيلة لضمان التطور العمراني. وهي عملية تنمية وتوسع للخيارات المتاحة أمام الإنسان ذاتها أي أنها تنمية الأفراد بالأفراد. إن مفهوم التنمية البشرية هو مفهوم مركب من جملة من المعطيات والأوضاع.

والتنمية البشرية هي عملية أو عمليات تحدث نتيجة لتفاعل مجموعة من العوامل والمدخلات المتعددة والمتنوعة من أجل الوصول إلى تحقيق تأثيرات وتشكيلات معينة في حياة الإنسان.

وهي حركة متصلة تتواصل عبر الأجيال زمانا وعبر المواقع الجغرافية والبيئية على هذا الأرض والتنمية البشرية المركبة تستدعي النظر إلى الإنسان هدفا في حد ذاته والوفاء بحاجته الإنسانية في النمو والنضج والإعداد للحياة.

إن الإنسان هو محرك الحياة في مجتمعه ومنظمها وقائدها ومطورها ومجددها. إن هدف التنمية تعنى تنمية الإنسان في مجتمع ما بكل أبعاده الاقتصادية والسياسية وطبقاته الاجتماعية، واتجاهاته الفكرية والعلمية والثقافية. إن مفهوم التنمية البشرية مركب يشمل مجموعة من المكونات والمضامين تتداخل وتتفاعل في عملياته ونتائجه جملة من العوامل والمدخلات والسياقات المجتمعة.

وأهمها: عوامل الإنتاج، والسياسة الاقتصادية والمالية، مقومات التنظيم السياسي ومجالاته، علاقات التركيب المجتمعي بين مختلف شرائحه، مصادر السلطة والثروة ومعايير تملكها وتوزيعها، القيم الثقافية المرتبطة بالفكر الديني والاقتصادي. القيم الحافزة للعمل والإنماء والهوية والوعي بضرورة التطوير والتجديد أداةً للتقدم والتنمية.

المبادئ الأساسية للتنمية البشرية

إن التنمية البشرية تقوم على أساس نظرية التطور الاجتماعي والتي تعطي للإنسان قيمة وأهمية باعتباره العنصر الفاعل في عملية التطور العمراني إضافة لأهمية تحقيق التوازن بين احتياجات الانسان ومتطلباته وبين الظروف المحيطة به على الصعيد المادي والمعنوي.

والاحتياجات المالية يجب أن يكتسب الإنسان الخبرة المهنية الجيدة في تخصص يكسبه المال ويساعده في تنمية احتياجاته المادية والمعنوية وعلى الصعيد الروحاني. فالقيم والمثل العليا والمبادئ والمعتقد الديني هي أمور يجب توفرها ويحتاجها المرء ليستطيع المواءمة بين الاحتياجات المادية والروحانية.

العوامل المساعدة في التنمية البشرية

العوامل الإدارية: من أهم شروط نجاح التنمية البشرية القدرة على التخطيط الجيد، تحديد الأهداف بشكل واضح وواقعي، وتنمية مهارات إدارة الوقت وتنظيم الأمور.

العوامل التقنية: بات التعامل مع الأدوات التقنية والتكنولوجية ضرورة على كافة الأصعدة لذا فمن شروط التنمية البشرة هو مواكبة التكنولوجية والمهارات المتعلقة بالتعامل مع الأمور التقنية.

العوامل المعيشية: لتنمية الموارد البشرية يجب الانتباه لعامل مستوى المعيشة والصعوبات التي تواجه الانسان في حياته اليومية وقضاء مهماته الحياتية التقليدية.

العوامل الاجتماعية: إن التواجد في بيئة تحفظ للإنسان حقوقه وكرامته وتقوم على العدالة الاجتماعية تسهل كثيراً تنمية الأشخاص وتطويرهم وتحسين مستواهم المعيشي وكل هذه أهداف التنمية البشرية. كما يجب التمكن من أدوات التواصل مع الآخرين والتعبير عن الأفكار والآراء بشكل موضوعي وسليم.

العوامل الصحية: ان ارتفاع مستوى الرعاية الصحية والعناية بالجانب الصحي للأفراد يزيد من القدرة على تحقيق التنمية البشرية بشكل أفضل فالعقل السليم في الجسم السليم.

العوامل النفسية: مستوى الاستقرار النفسي للإنسان يمكنه من التطور لذا فيجب قبل البدء بالعمل على التنمية البشرية للأشخاص أن يتم تأهيلهم نفسياً والعمل على ضمان سلامتهم النفسية.

العوامل المادية: قد تكون هي أقل الشروط أهمية إذ لا تعني أبداً أن يكون الشخص ثرياً جداً بل أن يتمكن من إدارة موارده المالية والبحث الدائم عن مصادر دخل جديدة بطريقة يستثمر فيها مهاراته وقدراته المهنية والشخصية لتحقيق مستوى اقتصادي ومالي أفضل ما ينعكس على باقي مجالات حياة الانسان.

العوامل التعليمية: مستوى التعليم للأشخاص يعطي انطباعاً عن مدى القدرة على تحقيق تنمية بشرية ونجاح هذه العملية.

العوامل الإقتصادية: وهو يعتمد على العمران والبناء والتنمية التحتية لكل منطقة أو مدينة أو دولة وحسب الظروف التي تمر بها كل دولة منذ إنتهاء الحرب العالمية الثانية.

التقنيات والأدوات في التنمية البشرية

التدريب: تطوير المناهج والأسس والمعايير التي يعملون بها لتحسين مستوى الأداء وبالتالي الحصول على مخرجات بكفاءة وجودة أفضل من السابق. والتدريب يجب أن يكون مرتكزاً على الجانبين النظري والعملي.

تبديل المهمات والأدوار: توزيع المهام على الموظفين ويتم تبديل الأدوار لإتاحة الفرصة للموظفين أن يمارسوا عدة مهمات ويكتسبوا عدة مهارات مهنية وشخصية ناتجة عن تعاملهم مع تفاصيل متغيرة ومتجددة كل فترة ما يحدث تنمية بشرية مفيدة وحقيقية لهم.

التوجيه: وهي مراقبة عمل الموظفين وأداءهم ثم توجيههم لتحسين نوعية الخدمة من خلال الثناء والشكر والحوافز عند القيام بأداء جيد والتنبيه وشرح نقاط الخلل والضعف.

العمل ضمن مجموعات: اكتساب مهارة العمل بروح الفريق وتوزيع المسؤوليات وإدارتهم مع حرص جميع أفراد الفريق على إنجاز المهمات والأعمال الموكلة إليهم على أفضل صورة وضمن الوقت المحدد تتسبب بتنمية بشرية للموظفين وتحسين مهارات كثيرة لديهم.

المحاكاة: التعامل مع العملاء يجب تأهيل الموظفين للتعامل مع اختلافات الأشخاص وظروفهم ونفسياتهم وطرق تعبيرهم عن غضبهم أو احتجاجهم أو احتياجهم للخدمة المقدمة لهم، فيتم عمل جلسات محاكاة يتم فيها محاكاة موقف واقعي والعمل مع الموظف على إدارة غضب العميل وتقديم الخدمة التي يحتاجها.

مراجعة الأداء: أخذ آراء الموظفين ببعضهم وبمدراءهم وظروف بيئة العمل ونوعية الخدمات التي يقدمونها للعملاء، كل هذه التفاصيل تساعد على فهم الموظفين وتقريب وتقليص الفجوة بين الإدارة والموظفين ما يحقق تنمية بشرية على مستوى جيد لجميع العاملين في المنشأة أو المؤسسة.

التنمية البشرية Human Development
التنمية البشرية Human Development

Human development, or as some like to call this concept, social development has become one of the basics of most countries in human and urban development, but did you ask yourself the concept of human development how it appeared, why and when did this concept appear, we will talk about it in this article.

The emergence of the concept of human development

This concept emerged after World War II by governments and nations in the development of their countries and oversight by the United Nations, Germany, Japan, Eastern Europe, Korea, Singapore.

Definition of human development

The term human development depends on the human being is a powerful tool for development, as human development considers economic growth as a means to ensure urban development,

and it is a process of development and expansion of the options available to the human being itself, meaning it is the development of individuals by individuals. The concept of human development is a composite concept of a set of givens and situations.

Human development is a process or processes that occur as a result of the interaction of a group of multiple and varied factors and inputs in order to reach the achievement of certain effects and formations in human life,

and it is a continuous movement that continues across generations in time and across geographical and environmental locations on this earth.

Himself and fulfilling his human need for growth, maturity and preparation for life. The human being is the engine of life in his society, its organizer, its leader, its developer and its regenerator.

The goal of development means the development of the human being in a society in all its economic and political dimensions, its social classes, and its intellectual, scientific and cultural trends.

The concept of human development is complex and includes a set of components and contents that overlap and interact in its processes and results, a number of factors, inputs and combined contexts,

the most important of which are: factors of production, economic and financial policy, components and fields of political organization, relationships of societal composition between its various segments, sources of power and wealth, standards of ownership and distribution, values Cultural values ​​related to religious and economic thought,

the values ​​that motivate work, development, identity, and awareness of the need for development and renewal as a tool for progress and development.

Basic principles of human development

Human development is based on the theory of social development, which gives human beings the value and importance of being the active element in the process of urban development in addition to the importance of achieving a balance between human needs and requirements and the surrounding conditions on the material and moral level.

And financial needs, a person must acquire good professional experience in a discipline that earns him money and helps him in developing his material and moral needs and on the spiritual level.

Values, ideals, principles and religious belief are things that must be met and one needs to be able to harmonize between material and spiritual needs.

Aiding factors in human development

Administrative factors: Among the most important conditions for the success of human development is the ability to plan well, set goals clearly and realistically, and develop time management skills and organize things.

Technical factors: Dealing with technical and technological tools has become a necessity at all levels, so one of the conditions for skin development is keeping up with technology and skills related to dealing with technical matters.

Living factors: In order to develop human resources, attention must be paid to the standard of living factor and the difficulties that people face in their daily life and the performance of their traditional life tasks.

Social factors: Being in an environment that preserves human rights and dignity and is based on social justice greatly facilitates the development and development of people, and the improvement of their standard of living. All these are human development goals. It is also necessary to be able to communicate with others and express ideas and opinions objectively and properly.

Health factors: The high level of health care and taking care of the health aspect of individuals increases the ability to achieve better human development, as a healthy mind is in a healthy body.

Psychological factors: the level of psychological stability for a person enables him to develop. Therefore, before starting work on human development for people, they must be psychologically rehabilitated and work to ensure their psychological safety.

Material factors: they may be the least important conditions, as it never means that a person is very wealthy, but rather that he can manage his financial resources and constantly search for new sources of income in a way in which he invests his skills and his professional and personal capabilities to achieve an economic and financial level that is best reflected in the rest of life Human.

Educational factors: the level of education of people gives an impression of the ability to achieve human development and the success of this process.

Economic factors: It depends on urbanization, construction and infrastructure development for each region, city or country and according to the circumstances that each country has been through since the end of the Second World War.

Technologies and tools in human development

Training: developing the curricula, foundations and standards by which they work to improve the level of performance and thus obtain outputs with better efficiency and quality than before. Training should be based on theory and practice.

Switching tasks and roles: assigning tasks to employees and changing roles to allow employees to practice several tasks and acquire several professional and personal skills resulting from their dealings with changing and renewed details every period of what happens beneficial and real human development for them.

Guidance: It is to monitor the work and performance of the employees and then direct them to improve the quality of service through praise, thanks and incentives when doing a good performance, alerting and explaining the defects and weaknesses.

Working in groups: acquiring the skill of working in a team spirit, distributing responsibilities and managing them, with the keenness of all team members to accomplish the tasks and tasks assigned to them in the best manner and within the specified time, causing human development for employees and improving many skills they have.

Simulation: Dealing with Clients. Employees must be qualified to deal with different people and their circumstances

أترك تعليق هنا Leave a comment here

%d مدونون معجبون بهذه: