حملة فرنسا للمساجد | france closes mosques

حملة أمنية فرنسية ضد المساجد French security campaign against mosques
حملة أمنية فرنسية ضد المساجد

الوزير الفرنسي وصف هذه الحملة وهذه العملية بأنها “تحرك ضخم وغير مسبوق ضد الإنفصالية”، ووفقاً إلى صحيفة “لو فيغارو” الفرنسية مؤكداً إلى الصحيفة أن السلطات الفرنسية سوف تهاجم المناطق والتي تنشر “الإرهاب” في إشارة منه إلى المساجد التي تروج هذا الفكر المتطرف تجاه الأخر.

حملة فرنسية ضخمة ضد المساجد في فرنسا

وسيتم خلال الحملة إستهداف 76 مسجداً يشتبه بتغذيتها للتطرف الفكري الديني تجاه الشعب الفرنسي وقد تصل الإجراءات إلى حد إغلاق هذه المساجد.

‏تحرك ضخم وغير مسبوق يستهدف 76 مسجداً ستنفذه أجهزة الأمن الفرنسية خلال الأيام المقبلة القادمة مع حسب ما أعلن من قبل وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارامانان عبر تغريدة على منصة تويتر ويقع منها 16 مسجداً في باريس في حين يتوزع 60 مسجداً آخر في أنحاء مناطق فرنسا.

‏يأتي الإعلان عن هذه العملية الأمنية وهذا التحرك قبل أيام من الجلسة التي سيعقدها مجلس الوزراء الفرنسي للنظر في مشروع قانون يرمي إلى تعزيز المبادئ الجمهورية من خلال محاربة الإنفصالية الفكرية والتطرف الإسلامي أو ما يعرف مسمى الإرهاب الفكري تجاه الأخرين، والتي لم تدخل في دين الإسلام.

‏ويأتي أيضاً على خلفية جريمة قطع رأس المدرس “صامويل باتي” في العاصمة باريس في أكتوبر الماضي وطعن 3 أشخاص حتى الموت داخل كنيسة في نيس الفرنسية، هذه الأحداث الدرامية الدموية جعلت الحكومة الفرنسية تقوم بهذه الإجراءات للحد من ظاهرة الإرهاب الفكري تجاه فرنسا.

‏وقد أغلقت السلطات الفرنسية من وقتها العديد من الجمعيات الخيرية والمجموعات الإجتماعية والتي يشتبه في نشرها للتطرف الفكري، وكما أغلقت مسجداً قرب العاصمة باريس لنشره فيديو يحض على كراهية المدرس “باتي” وكان الرئيس الفرنسي ماكرون قد أكد في مقابلة له أن دولة فرنسا “في حرب ضد الإنفصالية الإسلامية وليست بتاتاً ضد الإسلام” والذي هو الدين الإسلامي تجاه المسلمين في العالم.

حملة أمنية فرنسية ضد المساجد French security campaign against mosques
French security campaign against mosques

The French minister described this campaign and this process as a “huge and unprecedented move against separatism,” and according to the French newspaper “Le Figaro”, assuring the newspaper that the French authorities will attack the regions that spread “terrorism”, referring to the mosques that promote this extremist ideology towards The other.

A huge French security campaign against mosques in France

An unprecedented French campaign carried out by France to fight “Islamic separatism” after it witnessed several terrorist incidents during the past few months. During the campaign, 76 mosques suspected of nurturing religious ideological extremism towards the French people may reach the point of closing these mosques.

A huge and unprecedented move targeting 76 mosques, which will be implemented by the French security services in the coming days, with what was announced by the French Interior Minister Gerald Daramanan via a tweet on the Twitter platform, of which 16 mosques are located in Paris, while 60 other mosques are distributed throughout France.

The announcement of this security operation and this move comes days before the session to be held by the French Council of Ministers to consider a draft law aimed at strengthening republican principles by combating intellectual separatism and Islamic extremism or what is known as intellectual terrorism towards others, which did not enter the religion of Islam.

It also comes against the background of the crime of beheading teacher “Samuel Patty” in Paris last October and stabbing 3 people to death inside a church in Nice, France. These bloody dramatic events made the French government take these measures to curb the phenomenon of intellectual terrorism against France.

The French authorities have since closed many charities and social groups that are suspected of spreading ideological extremism, and also closed a mosque near the capital, Paris, for publishing a video inciting hatred for the teacher “Patty”. 

The French President Macron confirmed in an interview that the country of France “is at war.” Against Islamic separatism and not at all against Islam “which is the Islamic religion towards Muslims in the world.

your comment

%d مدونون معجبون بهذه: